ZTE تواجه مصير هواوي في الحظر الأمريكي

ZTE تواجه مصير هواوي في الحظر الأمريكي

أكدت لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية “FCC” أن شركة ZTE الصينية تشكل تهديدًا للأمن القومي، وذلك بحسب التقارير التي نشرتها وكالة بلومبرج. ووفقًا للجنة الاتصالات الفيدرالية، يمكن استخدام معدات الجيل الخامس التي توفرها الشركة الصينية للتجسس.

وأوضحت الوكالة أنها ستجتمع في غضون أسبوعين، في 10 ديسمبر، لتقرير المعدات التي سيتم حظرها بالضبط من الولايات المتحدة وما إذا كانت الشركة ستواجه نفس العقوبات التي تعرضت لها زميلتها الصينية هواوي.

ومن جنبها، نفت ZTE المزاعم المنشورة بأن معدات الجيل الخامس 5G التابعة لها تشكل خطرًا. ويأتي قرار اليوم بعد استئناف من الشركة المصنعة لإعادة النظر في إدراجها كتهديد للأمن القومي بعد القرار الأول الذي صدر في يونيو.

وفي بيان، قال أجيت باي، رئيس لجنة الاتصالات الفيدرالية، “إن القرار يُمثّل خطوة أخرى في جهودنا المستمرة لحماية شبكات الاتصالات الأمريكية من المخاطر الأمنية.”

وفي تغريدة منفصلة، قال باي إن ZTE لم تنفي حقيقة أن القانون الصيني يلزم شركاتها بترك باب خلفي للحكومة من أجل “أنشطة جمع المعلومات الاستخبارية”.

وأشارت بلومبرج إلى أن حظر المصنعين الرئيسيين لمعدات 5G قد يضر شركات الاتصالات الصغيرة، خاصة إذا طُلب منهم إزالة المعدات المثبتة حاليًا من قبل الأطراف المحظورة.

%d مدونون معجبون بهذه: