إل جي تعلن عن سماعات أذن لاسلكية ذاتية التنظيف

إل جي تعلن عن سماعات أذن لاسلكية ذاتية التنظيف

أعلنت شركة إل جي عن اثنين من سماعات الأذن الاسلكية الجديدة ضمن سلسلة TONE Free، واللتان تحملان إسم HBS-FN4 و HBS-FN6. وتتشابه النسختان في جميع المواصفات تقريبًا، إلا أن نسخة HBS-FN6 تأتي بميزة فريدة من نوعها وهي خاصية التنظيف الذاتي.

وتعتمد هذه الميزة على تقنية التنظيف UVnano الخاصة بالشركة، والمدرجة داخل علبة السماعات. وتعمل تقنية UVnano على إصدار الأشعة فوق البنفسجية على الطرف السيليكون والشبكة الداخلية لتنظيف السماعات أثناء الشحن، مما يقتل البكتيريا والجراثيم العالقة في السماعات.

إل جي تعلن عن سماعات أذن لاسلكية ذاتية التنظيف

وأوضحت إل جي أن هذه التقنية قادرة على قتل 99% من بكتيريا الإشريكية القولونية والمكورات العنقودية الذهبية العالقة في سماعات الأذن مما يحافظ على صحة المستخدمين.

وفيما يتعلق بالمواصفات التقنية، فإن سماعات إل جي الجديدة تتميز بتصميم مُحسّن عن الجيل الأول من هذه السلسلة والتي يُطلق عليها TONE+ Free. فنجد أن سماعات الأذن اللاسلكية الجديدة مدعومة بصوتيات Meridian Audio مما يقدم صوتًا واقعيًا في قنوات الأذن بفضل تقنية Meridian’s HPS (سماعة الأذن المكانية). كما أنها تمتلك تصميمًا جديدًا يتناسب بشكل أكثر راحة في الأذن، علاوة على توفير ميزة عزل الضوضاء التي توفرها أغطية الأذن.

وتحتوي كلا النسختين على إعدادات صوت مُخصصة مع توفير أربعة إعدادات فريدة لتقديم تجربة مميزة، والتي تشمل: Natural و Immersive و Bass Boost و Treble Boost. بالإضافة لذلك، هناك أيضًا وضع الصوت المحيط الذي يُغذي الصوت الخارجي في أذنيك حتى تتمكن من سماع الصوت المحيط بك.

ويمكن للسماعات الجديدة العمل لمدة تصل إلى 6 ساعات بشحنة واحدة، بينما تسمح علبة السماعات بشحنها ثلاث شحنات كاملة، مما يمنح المستخدم 18 ساعة من التشغيل الكلي. وتدعم السماعات أيضًا تصنيف IPX4 لمقاومة رذاذ الماء والمطر والتعرق أثناء التمرين، كما تدعم الأوامر الصوتية للوصول إلى مساعد جوجل أو مساعد أبل على الهاتف المتصل بها.

هذا وتتوفر سماعات إل جي الجديدة باللونين الأسود غير اللامع والأبيض اللامع، وسيبدأ طرحها في الأسواق الأوروبية والولايات المتحدة مطلع يوليو المقبل، مع توقعات بطرحها في مزيد من الأسواق في الفترة المقبلة.

%d مدونون معجبون بهذه: